المسكوت عنه في جمعية المخيمات الحضرية لعين الشق الحي الحسني إقليم النواصر.(الحلقة1)

hayhassani | 2016.07.28 - 12:56 - أخر تحديث : الخميس 28 يوليو 2016 - 1:00 مساءً
لا تعليقات
قراءة
شــارك
المسكوت عنه في جمعية المخيمات الحضرية لعين الشق الحي الحسني إقليم النواصر.(الحلقة1)

الحلقة 1

المصطفى أفعداس

إن الحديث عن المخيمات الحضرية يجرنا بدون سابق إنذار إلى استحضار ذكريات الطفولة لمّا جمعتنا الصدف بأصدقاء وأطر إدارية وتربوية بمركز التخييم طماريس،

 ففي أحد أيام صيف 1995 اخترت التوجه صوب بلدية ليساسفة ( قبل اعتماد نظام وحدة المدينة بسنوات) للتسجيل والاستفادة من مرحلة تخييمية مقابل 50 درهم، لنرتدي بعدها زيا كتب عليه ” بلدية ليساسفة”، بكل فخر واعتزاز.

بعدها بسنوات شاءت الأقدار أن نضع بصمتنا في مجال التأطير، فكانت البداية بطبيعة الحال كمساعدين تربويين لأطر  ما نزال نتذكر قيمهم وقيمتهم أمثال سعيد لعجل، عبد الله هجاح، مصطفى الناموس، عبد العزيز سكوكني، خالد بيكرة، كيتو وآخرون…، لنتدرج بعدها في مراحل التدريب والتكوين انطلاقا من التدريب التحضيري والتكويني ودبلوم مدرب تم تخصص اقتصاد لنختم تجربتنا بدبلوم مدير المخيمات الصيفية، وهي التداريب الوزارية التي مكنتنا من تحمل مسؤولية الفرقة والجماعة والتنسيق والتنشيط داخل فضاءات المخيم الحضري بطماريس، تحت لواء جمعية المخيمات الحضرية، وقد اخترنا الابتعاد عن المخيمات الخاصة وما تقدمه من امتيازات مالية ولوجستيكية لنظل إلى جانب أبناء الحي والدرب خدمة لهم واعترافا لمدرسة المخيمات الحضرية.

قد يتساءل البعض لماذا كل هذا التقديم؟ وما هي مبرراته؟

وللإجابة عن هذه الاسئلة وغيرها وحتى تلك التي قد لا تطرح بشكل علني ومباشر، أقول أن الاستعدادات التي تباشرها الجمعية مؤخرا لتنظيم المخيم بطماريس، وما صاحب جموعها العامة منذ سنوات بالإضافة إلى عمليات الإقصاء الممنهج للأطر التربوية والإدارية التي راكمت التجارب والخبرات على مر السنين مع الجمعية، إلى جانب الاستعانة بطاقم دون خبرات ومن دون التوفر على التداريب التربوية الضرورية لتأطير الأطفال داخل فضاء المخيم،  الأمر الذي يطرح مسؤولية الجهة للحفاظ على السلامة الطفل من خلال توفير طاقم إداري وتربوي كفء، وهي كلها أسباب موضوعية عجلت بتناول الملف،

وقد جعلنا لموضوعنا هذا حلقات سنتطرق في كل واحدة منها إلى جانب من جوانب التهييء والتسيير وظروف استقبال الأطفال، كما سنسلط الضوء على موضوع الجمعية وجموعها العامة، وأهداف ودوافع الإقصاء، بل إننا سنكون سبّاقين لاحتساب الأرباح وراء تنظيم المرحلة من دون تحامل أو تحيز، ومن خلال توفير الحجج والبراهين الكافية.

لا تعليقات
قراءة
شــارك

اترك تعليق 0 تعليقات

ان مجلّة ووردبريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة ووردبريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.