سيدتي العامل استدعي لنا هذا السيد المجهول

hayhassani | 2017.01.28 - 1:23 - أخر تحديث : السبت 28 يناير 2017 - 1:23 صباحًا
لا تعليقات
قراءة
شــارك
سيدتي العامل استدعي لنا هذا السيد المجهول

ياسين حجي :

لا أحب الأرقام المجهولة
لا أجيب الأرقام المجهولة
لا أحب الجمل المبنية للمجهول
أحب في علاقاتي الوضوح
وضوح الشمس في نهار جميل
أحب أيضا أنانيتي التي أكتب بها
وأتمنى أن يجيبني المسؤول عن المجهول
سيدتي العامل استدعي لنا هذا السيد المجهول
هي الحديقة التي لا أعلم ما سبب الضجيج حولها
هي حديقة لابيل ڤي أو الحياة الجميلة
لا زلت لا أفهم سبب اللغط حولها
الحديقة التي بنيت للمجهول
رغم أن المكلف بها ممنوع
في يوم من الأيام سألت :

أين ذهبت اللافتة !؟
لأعلم أن رئيس الجمعية غبي.
أخذ أموال الشعب وتصرف فيها…
وأحرج القبيلة الصديقة..
وكأن الحرج كفاية في التصرف في أموال الشعب…
فكم من حاجة قضيناها بتركها.
سيدتي العامل استدعي لنا هذا السيد المجهول
لكي يعرفنا ما حاجتنا بالحدائق وفضاءات اللهو واللعب لأطفالنا
ألا تكفينا الخلاءات أين أغتصب عمران…
أو أرض السلباوي التي اغتالت تلميذ الفلاح…
ولكننا نعود للحديقة “الحياة الجميلة”
وسر اللغط عليها
سيدتي العامل استدعي لنا هذا السيد المجهول
لكي لا يبقى مجهول
الذي يريد لنا سردابا للفرح
ليعيد البهجة للحديقة
بمنظر جميل ولعب جديدة
أريد شكره والامتنان له
أريد أن يكتب اسمه كاملا على لافتتها
لكي يقول له طفلي شكرا عمو
فأنت قدوة لنا فلما تبنى للمجهول
سيدتي العامل استدعي لنا هذا السيد المجهول
فإننا نريد أن نقدمه للمستقبل
إنه أحسن إلينا بعدما لعب بنا رئيس الجمعية
لقد أضحت حديقة وفضاء لعب أجمل
لا ينقصنا سوى افتتاحها بموكب رسمي
لنقص شريط بهجة التي ستملء محايا أطفالنا
أريد إجابة لطفلي يوم يسألني
على من منحه هذا الفضاء
ليدعوا له ولصدقته الجارية
سيدتي العامل استدعي لنا هذا السيد المجهول
لأنني أحب سيادة العدل والقانون..!

لا تعليقات
قراءة
شــارك

اترك تعليق 0 تعليقات

ان مجلّة ووردبريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة ووردبريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.