هام كل ساكنة الحي الحسني .. هكذا يمكنكم استخدام التكنولوجيا للتصويت

amine merjoune | 2016.10.07 - 1:56 - أخر تحديث : الجمعة 7 أكتوبر 2016 - 1:56 مساءً
لا تعليقات
قراءة
شــارك
هام كل ساكنة الحي الحسني .. هكذا يمكنكم استخدام التكنولوجيا للتصويت

بفعل ما يفرضه التقدم التكنولوجي، أضحت عملية التصويت اليوم الجمعة 7 أكتوبر أكثر سهولة عبر توظيف التكنولوجيات الجديدة التي تخول للناخبين بالخصوص التعرف بالضبط على مكاتب التصويت وتحديد مواقعها.

وتعد تطبيقات الهاتف المحمول والرسائل القصيرة المجانية والمواقع الالكترونية كلها أدوات تكنولوجية يتوفر عليها الناخبون والناخبات لتسهيل تحديد الأماكن والتنقل نحو مكاتب التصويت لأداء الواجب الوطني للتصويت برسم الانتخابات التشريعية ل2016.

وهكذا يمكن للناخبين فقط بإرسال رقم بطاقة التعريف الوطنية في رسالة قصيرة عبر الهاتف إلى الرقم 2727، للتعرف مجانا عبر رسالة قصيرة على مكان مكتب التصويت الذي يمكنهم التوجه إليه طوال اليوم للإدلاء بأصواتهم.

وأكثر من ذلك، يخول التطبيق المحمول (مكتبي للتصويت) الذي طورته مصالح وزارة الداخلية والمتوفر بالنسبة لنظامي “أندرويد” و”أي أو إس” للأشخاص المسجلين في اللوائح الانتخابية تحديد الموقع الجغرافي لمكاتب التصويت على الخريطة (غوغل مابس، بينغ مابس أو هير مابس) واختيار مسار توجههم نحو هذه المكاتب.

ويدون شك، يبدو توظيف هذه التكنولوجيات الحديثة وجيها وسائدا، خاصة لدى الناخبين في الوسط الحضري (55 في المئة من الكتلة الناخبة) والشباب أقل من 35 سنة الذين يمثلون 30 في المئة من الكتلة الناخبة التي تضم في المجموع 15,7 مليون مغربي ومغربية.

وشهدت الحملة الانتخابية الخاصة باقتراع اليوم توظيفا مميزا لوسائل الاتصال والإعلام الجديدة من قبل الأحزاب السياسية المتنافسة، على غرار شبكات التواصل الاجتماعي، والرسائل القصيرة، ومواقع الأنترنت، والمدونات، ورسائل الفيديو.

لا تعليقات
قراءة
شــارك

اترك تعليق 0 تعليقات

ان مجلّة ووردبريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة ووردبريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.