#‏الانطلاقة_الثانية

hayhassani | 2016.04.19 - 2:59 - أخر تحديث : الثلاثاء 19 أبريل 2016 - 3:02 مساءً
لا تعليقات
قراءة
شــارك
#‏الانطلاقة_الثانية

 

بعيدا عن لغة الخشب والحشو اللغوي نعلن لقراءنا الأعزاء أن الموقع سوف يصبح في حلة جديدة، حلة الغرض منها ليس تبديل ‫#‏اللوك فقط أو تجديد المظهر بل الغرض هو رفع التحدي من خلال كسر الشكل المهمين على الصحافة الإلكترونية.

وبما أننا ولله الحمد رفعنا التحدي لنكون موقعا محلي مساهما في التنمية المحلية، ومرآة للتدبير المحلي بالحي الحسني بوجوه مكشوفة للطاقم العامل على بساطة امكانيته إلا أنه وبلغة الأرقام يعد قويا في مجاله الترابي.
فإن صفحة الموقع على الفايسبوك أضحت البوابة الرسمية لسكان المنطقة فرغم ابتعادنا على الإثارة الفارغة التي تسعى لجلب الإعجاب إلا أننا نفتخر بتجاوزنا سقف 13000 معجب من أبناء عمالة مقاطعة الحي الحسني.
و معدل 5500 زيارة يومية للموقع، ومصداقية أخبار وسبق تجاوزت 90% من ما ننشره فيما يخص عمالة مقاطعة الحي الحسني، كما أن أخبارنا اختصت 86% على مشاكل الحي الحسني التي حركت مختلف الحساسيات بالمنطقة ﻹيجاد حلول لمن يهمهم الأمر.
الآن حان موعد الانطلاقة الثانية التي نسعى من خلالها للانتشار أكثر داخل مجالنا الترابي حيث أن الإعجاب والتفاعل مع الموقع بالإيجاب أو السلب أسعدنا.
وللابتعاد عن التحجج بضعف الامكانيات أو ضيق حيلتنا، فإننا سننطلق باستراتيجية جديدة، تعتمد على الاعلانات المواطنة في إطار الشراكات مع القطاعين الخاص (مقاولات صغيرة ومتوسطة وكبيرة) والعام بأثمنة جد مقبولة للجميع نسأل الله التوفيق للجميع ومرحبين بكافة المعلنين الذين سنكون حريصين على اعتبارهم شركاء بالموقع انشاء الله.
متمنين أن نبقى أوفياء لقراءنا بعمالة مقاطعة الحي الحسني. حريصين على خدمتهم وتحت أمر الحق أينما كان فيهم.
‫#‏ياسين_حجي
المشرف العام
‫#‏أمين_مرجون
رئيس التحرير

لا تعليقات
قراءة
شــارك

اترك تعليق 0 تعليقات

ان مجلّة ووردبريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة ووردبريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.